ملفات

فديوات مفبركة تستهدف شخصيات عراقية

تمارس بعض الجهات مدعومة من جيوش الكترونية سياسة تسقيط منظمة لشخصيات سياسية ومجتمعية وتنفيذية في الحكومة ومؤسساتها ونخب معروفة ومقدرة لاهداف الابتزاز او نتيجة لتمسك تلك الشخصيات بمواقف وطنية وعدم رضوخها للابتزاز وتسليمها لضغوط المبتزين والحاقدين. وانتشر فديو مفبرك ضد السيد محمد بحر وهو موظف في الحكومة العراقية يدعي انه إستحوذ على مبلغ ثلاثين مليار دولار وهو رقم مخيف يعادل ميزانية دول بلاد الشام مجتمعة اضافة الى استثمارات بقيمة عشرين مليون دولار وانه استثمر في وحدات سكنية في عدة مدن مصرية ويقوم اشخاص يتحدثون بلهجة مصرية بمهاجمته والادعاء انه طردهم من مساكن يفيمون فيها وهي مملوكة له. عند التحقق من الفديو نكتشف انه مزيف وغير صحيح وتم تركيب الصور والاصوات بغرض التسقيط لااكثر. ومثل هذا الفديو العديد ولذلك نطالب بتفعيل قانون مكافحة الجريمة الالكترونية لوقف تلك التجاوزات غير المشروعة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق