الاخبار

خلال اليومين المقبلين.. اطلاق الدفعة الرابعة من الهويات التقاعدية لضحايا التظاهرات

ملفات فساد ….

اعلنت مؤسسة الشهداء،اليوم الاحد، ان تعتزم اصدار دفعة رابعة من الهويات التقاعدية لضحايا التظاهرات من الجرحى وذوي الشهداء في بغداد.
وقال مدير عام دائرة ضحايا الارهاب في المؤسسة طارق المندلاوي في حديث للصحيفة الرسمية، ان “المديرية ستصدر خلال اليومين المقبلين الدفعة الرابعة من الهويات التقاعدية لذوي شهداء تظاهرات بغداد”.
واضاف ان “الدفعة الجديدة تشمل 33 هوية، بينما تم توزيع 151 هوية خلال المدة الماضية ضمن الدفعتين الاولى والثانية في بغداد، مع انجاز معاملات متظاهري المحافظات”.
وذكر ان “المؤسسة قامت بدورها على اتم وجه من اجل شمول جميع المتظاهرين بالتعويضات تنفيذا لقرار مجلس الوزراء رقم 81 لسنة 2020 الذي تضمن شمول الضحايا من المتظاهرين سواء كانوا شهداء أو مصابين بقانون ضحايا الارهاب والعمليات العسكرية والاخطاء العسكرية رقم 57 لسنة 2015”.
واشار المندلاوي الى ان “المؤسسة سبق ان اطلقت استمارة الكترونية من اجل ترويج المعاملات وانجازها بالسرعة الممكنة، فضلا عن زيارة أسر الشهداء لتسلم المعاملات ميدانيا، الى جانب تشكيل غرفة عمليات في كل مديرية بالمحافظات لاستقبال ذوي الشهداء والمصابين، ما اسهم بانسيابية اجراءات انجاز المعاملات بشكل كبير”.
ونوه بان “المؤسسة لديها تنسيق عال مع دوائر الصحة كافة، وشكلت فرقا جوالة مشتركة من اجل اجراء فحوصات للمصابين وتحديد نسبة العجز لتحديد شمولهم بالقانون من عدمه، اذ ان المشمولين هم فقط من تبلغ نسبة عجزهم 30 بالمئة فما فوق، وكذلك يوجد تنسيق مع الجهات الامنية من اجل التحقق من سلامة الموقف الامني للمصابين وايضا مع هيئة المساءلة والعدالة من اجل رفع اسماء ذوي المعاملات الذين تبلغ مواليدهم 1987 فما دون”.
وبين المندلاوي ان “عددا من متظاهري محافظة ذي قار طالبوا بتعويضهم بموجب القانون رقم 2 لسنة 2016، بيد ان سريان احكام القانون لا ينطبق عليهم، لكونه محددا بفترة زمنية معينة ويخص ضحايا النظام المقبور وكذلك الحشد الشعبي لذا فان رئاسة الوزراء وجهت برفع ذلك التداخل القانوني الى مجلسي الوزراء والنواب، من اجل ايجاد حل لذلك وتحديد الجهة التي ستعمل على تعويضهم”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق