الاخبار

مجدداً.. الحكومة العراقيّة: تحقيقاتنا مستمرة للكشفِ عن هُويةِ المعتدين على القنصلية الايرانية بكربلاء

ملفات فساد ……

جددت الحكومةُ العراقيّة،اليوم الخميس، رفضها وإدانتها بشكل قاطع لأي عملٍ يُعَدُ مزعزعاً لأمنِ وإستقرار البعثات الدبلوماسيّة المقيمةِ في العراق، سيما ماتعرّضت له قنصليّة الجمهوريّة الإسلاميّة الإيرانيّة في مدينةِ كربلاء مُؤَخَّرَاً، فيما اكدت إستمرار التحقيقات للكشفِ عن هُويةِ الفاعلين.

وذكرت الوزارة في بيان : ان “الحكومةُ العراقيّة تُجَددُ رفضها وإدانتها بشكل قاطع لأي عملٍ يُعَدُ مزعزعاً لأمنِ وإستقرار البعثات الدبلوماسيّة المقيمةِ في العراق، لاسيما ما تعرّضت له قنصليّة الجمهوريّة الإسلاميّة الإيرانيّة في مدينةِ كربلاء مُؤَخَّرَاً”.

واضافت، “إذ نُلفتُ إلى إجراءات الحكومةِ خلال الأيامِ الماضيّة بهذا الشأن، نُشيرُ إلى إستمرار التحقيقات للكشفِ عن هُويةِ الفاعلين، والأخذِ بالسُبُلِ الكفيلةِ للتوصُّل للنتائج”، لافتة الى ان “الحكومةُ العراقيّة إلتزامها بأمنِ وسلامةِ البعثات الدبلوماسيّة العاملةِ في العراق، وإعتماد جميع السُبُل الضامنةِ لتيسير عملها، وفقاً لما نَصّتْ عليه الاتفاقيّات الدوليّة”.

وكان عشرات المتظاهرين قد أحرقوا الإطارات أمام القنصلية الإيرانية، احتجاجا على اغتيال الناشط إيهاب الوزني ليلة الأحد الماضي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق