الاخبار

فيروس كورونا يتوغل بشدة داخل جدران مانشستر يونايتد

ملفات فساد …..

أعلن نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي إلغاء مباراته الودية أمام بريستون نورث إند، والتي كان من المقرر إقامتها بعد غد السبت؛ وذلك كإجراء احترازي، بعد اكتشاف إصابات كورونا بين بعض اللاعبين والأطقم الإدارية والفنية.

وأوضح النادي، مساء اليوم الخميس، أن هذا القرار جاء بعد أن تبين خلال إجراء اختبارات روتينية للفريق الأول ”وجود عدد صغير من الحالات الإيجابية المشتبه فيها لكورونا“.

وقال النادي في بيان رسمي، إن الأشخاص المعنيين تم عزلهم لحين إجراء اختبارات أخرى

وأشارت بعض التقارير الصحفية الإنجليزية إلى إصابة 9 أشخاص بفيروس كورونا في مانشستر يونايتد، ما بين لاعبين وطاقم.

ولم يتم الكشف عن أسماء المصابين بالفيروس حتى هذه اللحظة.

وأضاف النادي في بيانه، أنه لا يتوقع في الوقت الراهن ظهور مزيد من ”الاضطرابات في مبارياته القادمة، لكنه سيواصل اتباع بروتوكول الدوري الإنجليزي فيما يخص هذا الموضوع“.

وأوضح مانشستر في بيانه، أن ”الحفاظ على سلامة اللاعبين من فيروس كورونا يمثل أولوية بالنسبة لنا“.

وتابع: ”كإجراء احترازي بناء على بروتوكولات كوفيد – 19، اتخذنا القرار الصعب المتمثل في أننا لن نتمكن الآن من لعب المباراة الودية ضد بريستون نورث إند بعد غد السبت“.

وتابع: ”نأسف لعرقلة برنامج بريستون ولخيبة الأمل التي تسببنا فيها للمشجعين. أي مشجع لمانشستر يونايتد اشترى تذاكر للعبة سيتم رد ثمنها تلقائيا“.

ومن المقرر أن يختتم يونايتد برنامجه التحضيري للموسم الجديد بمباراة ضد إيفرتون بمعقله (أولد ترافورد)، في السابع من أغسطس المقبل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق